الأخبار

وزيرة الهجرة: لا يشترط سريان بطاقة الرقم القومي للتصويت بالانتخابات الرئاسية للمصريين بالخارج

أكدت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، سها جندي، اليوم أن قانون الانتخابات الرئاسية لم يشترط سريان بطاقة الرقم القومى عند إدلاء الناخب بصوته في انتخابات المصريين بالخارج، إلا أنه اشترط سريان جواز السفر.

جاء ذلك خلال رد وزيرة الهجرة على استفسارات المصريين بالخارج حول الانتخابات الرئاسية 2024، ضمن حملة التي أطلقتها “شارك بصوتك” بالتعاون والتنسيق مع الهيئة الوطنية للانتخابات.

وقالت جندي إن هناك الكثير من الاستفسارات التي وردت إلينا من المصريين بالخارج، حول الأوراق الثبوتية اللازم توافرها لإثبات شخصية المصري بالخارج وتمكينه من ممارسة حقه الدستوري، والمشاركة في الانتخابات الرئاسية 2024، وكذلك ما يتعلق بتصويت المصري بالخارج الذي سبق وأدلى بصوته في دولة الإقامة، حال صادفت عودته إجراء الانتخابات الرئاسية بالداخل.

وأوضحت أنه وفقًا لما ورد من الهيئة الوطنية للانتخابات وإعمالاً لحكم المادة 29 من القانون رقم 22 لسنة 2014 بتنظيم الانتخابات الرئاسية، فعلى الناخب إثبات شخصيته أمام لجنة الانتخاب خارج جمهورية مصر العربية عن طريق بطاقة الرقم القومى سارية أو جواز السفر سارى الصلاحية مثبتا به الرقم القومى.

ونوهت الوزيرة بأنه لن يسمح بالمشاركة لمن لم يسبق له استخراج بطاقة رقم قومى لمن هم دون 18 عاما، ولكن من تجاوز السن القانونية، ويوجد اسمه ضمن قواعد بيانات الناخبين، فيمكنه التصويت في هذه الحالة، إذا كان لديه جواز سفر يتضمن الرقم القومى، بشرط أن يكون الجواز ساريا وقت التصويت.

وأضافت الوزيرة سها جندي، أنه حال الإدلاء بالصوت في إحدى اللجان خارج مصر، وتصادف وجود الشخص نفسه في مصر أثناء الانتخابات داخل مصر، فلا يجوز للناخب الإدلاء بصوته أكثر من مرة سواء في الداخل أو الخارج، بحسب قانون الانتخابات.

يذكر أن الهيئة الوطنية للانتخابات قد أعلنت، عن الجدول الزمني للانتخابات الرئاسية 2024، حيث تقرر إجراء تصويت المصريين المقيمين بالخارج في هذه الانتخابات أيام 1و2 و3 ديسمبر المقبل وإجراء جولة الإعادة أيام ٥ و٦ و٧ يناير المقبل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى