الرياضة

ليفربول يهزم بيرنلي في عقر داره ويعتلي صدارة الدوري الإنجليزي مؤقتا

كتب – محمد علاء

انفرد ليفربول مؤقتا بصدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه على مضيفه بيرنلي 2 /صفر اليوم الثلاثاء في المرحلة التاسعة عشرة.

وقلب نوتينجهام فورست تأخره بهدف أمام مضيفه نيوكاسل يونايتد إلى فوز مثير 3 /1 ، وفي باقي المباريات فاز لوتون تاون على مضيفه شيفيلد يونايتد 3 /2 وبورنموث على ضيفه فولهام 3 /صفر.

وعلى ملعب تيرف مور، حسم ليفربول فوزه على مضيفه بيرنلي بهدفي مهاجم أوروجواي داروين نونيز في الدقيقة السادسة، والمهاجم البرتغالي ديوجو جوتا في الوقت بدل الضائع للمباراة.

وألغي الحكم هدفين للفريق الضيف سجلهما كودي جاكبو وهارفي إليوت.

الفوز رفع رصيد ليفربول في الصدارة إلى 42 نقطة بفارق نقطتين عن أقرب ملاحقيه ارسنال الذي يواجه ويستهام يونايتد بعد غد الخميس، وتجمد رصيد بيرنلي عند 11 نقطة في المركز قبل الأخير.

وبعد مضي ست دقائق فقط من البداية، سجل نونيز هدف السبق لليفربول عبر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء عرفت طريقها لأقصى الزاوية اليسرى لمرمى بيرنلي.

وألغى الحكم هدفا لليفربول بداعي وجود خطأ على داروين نونيز قبل أن يسجل كودي جاكبو الهدف.

وضاعت فرصة محققة لليفربول في الدقيقة 34 عندما تصدت العارضة لتسديدة صاروخية لقائد منتخب مصر محمد صلاح.

وفي الدقيقة 55 ألغى الحكم هدفا ثانيا لليفربول سجله هارفي إليوت، وذلك بداعي وجود تسلل ضد محمد صلاح.

وكاد صلاح أن يسجل ثاني أهداف ليفربول في الدقيقة 58 بعدما انفرد بمرمى بيرنلي، لكن الحارس جيمس ترافورد كان أسرع منه ونجح في الإمساك بالكرة.

وقبل دقيقتين من النهاية، كان لويس دياز قريبا من تسجيل هدف تأكيد الفوز لليفربول بعدما توغل بالكرة داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية لكن تصدى لها الحارس جيمس ترافورد.

وفي الثواني الأخيرة للمباراة، سجل جوتا الهدف الثاني لليفربول بعدما تبادل التمرير مع لويس دياز، قبل أن يسدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء لتمر من بين قدمي حارس بيرنلي وتسكن الشباك.

وعلى ملعب سانت جيمس بارك، تواصلت معاناة نيوكاسل بعد خسارته للمباراة الثالثة على التوالي على مستوى كافة المسابقات في الوقت الذي سجل فيه نوتينجهام انتصاره الأول بعد سبع هزائم متتالية في الدوري، حيث يعود أخر فوز له إلى 5 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي حين فاز على أستون فيلا 2 /صفر.

وانتهى الشوط الاول بالتعادل بهدف لمثله، حيث تقدم المهاجم السويدي أليكسندر إيساك بهدف لنيوكاسل في الدقيقة 25 من ضربة جزاء ، ثم رد المهاجم النيوزيلندي كريس وود بهدف التعادل لنوتينجهام في الدقيقة 45.

وفي الشوط الثاني تقمص كريس وود دور البطولة وسجل الهدفين الثاني والثالث لنوتينجهام في الدقيقتين 53 و60 ليحصل على لقب هاتريك.

ورفع نوتينجهام رصيده إلى 17 نقطة في المركز السادس عشر وتوقف رصيد نيوكاسل عند 29 نقطة في المركز السابع.

وعلى ملعب برامول لين، حسم لوتون تاون فوزه على شيفيلد يونايتد بهدفين عكسيين في الشوط الثاني ليحصد ثلاث نقاط غالية.

وتقدم لوتون تاون بهدف عن طريق ألفي دوتي في الدقيقة 17 لكن شيفيلد رد بهدفين حملا توقيع أوليفر مكبورني وأنيل أحمدودزيتش في الدقيقتين 61 و69.

وأدرك لوتون تاون التعادل بهدف عكسي سجله جاك روبينسون بالخطأ في مرماه في الدقيقة 77 وبعدها بأربع دقائق سجل أنيس بن سليمان هدفا أخر بالخطأ في مرماه، ليهدي به الفوز للفريق الضيف.

الفوز رفع رصيد لوتون تاون إلى 15 نقطة في المركز الثالث من القاع وظل شيفيلد في المركز الأخير بتسع نقاط.

وعلى ملعب فيتاليتي، فاز بورنموث على ضيفه فولهام بثلاثة أهداف دون رد.

وتقدم جاستن كلويفرت بهدف لبورنموث في الدقيقة 44 ثم أضاف دومينيك سولانكي الهدف الثاني من ضربة جزاء في الدقيقة 62 وتكفل لويس سينيستيرا بتسجيل الهدف الثالث في الثواني الأخيرة.

الفوز رفع رصيد بورنموث إلى 25 نقطة في المركز العاشر وتوقف رصيد فولهام عند 21 نقطة في المركز الثالث عشر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى