الخارجي

صحة غزة: جيش الاحتلال دمر الجزء الجنوبي من مستشفى كمال عدوان

كتب- أحمد عبد العليم

أكدت وزارة الصحة في غزة ان مشهد الرعب نفسه يتكرر في مستشفي كمال عدوان والعودة حيث يستهدف الاحتلال كل من يتحرك فيهما

وذكرت الوزارة بحسب – وسائل إعلام فلسطين – أن جيش الاحتلال دمر بالكامل الجزء الجنوبي لمستشفى كمال عدوان

وأشارت الوزارة الي ان جيش الاحتلال ما زال يستهدف كل من يتحرك في مستشفى كمال عدوان

ولفت كذلك؛ الي ان جيش الاحتلال يقمع الطواقم الطبية ويذلهم في مستشفى كمال عدوان

وأوضحت الوزارة ان 12 طفلا ما زالوا محجوزين داخل الحاضنات في مستشفى كمال عدوان دون ماء ولا غذاء

وفي الأيام السابقة، أعلن مدير عام وزارة الصحة الفلسطينية في غزة منير البرش، أن الاحتلال الإسرائيلي طالب عبر رسالة بإخلاء مستشفى كمال عدوان بدعوى أن حماس تستخدمها.

وأوضح البرش في تصريحات له، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أمهلت مستشفى كمال عدوان 4 ساعات لإخلائها بدعوى أن حماس تستخدمها عسكريا.

وعلى جانب آخر، قال المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة أشرف القدرة، اليوم الخميس، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي التي اقتحمت مستشفى كمال عدوان تمنع الطواقم الطبية من تقديم الرعاية الصحية لـ 10 جرحى في قسم الطوارئ مما أدى إلى استشهاد اثنين منهم حتى اللحظة.

وأضاف القدرة في تصريحات له، أن الاحتلال الإسرائيلي يجبر الطواقم الطبية على تجميع الجرحى وأطفال العناية في الطابق الثاني فقط ويمنع عنهم الماء والطعام والكهرباء والحركة بين الأقسام.

وأشار إلى أن القوات الإسرائيلية تحرم 12 طفلاً في العناية من الحليب، محذرا من فقدان حياتهم نتيجة قطع الكهرباء وتوقف أجهزة دعم الحياة عنهم.

وأكد القدرة إلى أن الاحتلال الإسرائيلي ما زال يحتجز أكثر من 70 من الطواقم الطبية والجرحى على رأسهم مدير المستشفى الدكتور أحمد الكحلوت، كما يتم إجبار 2500 نازح على الخروج من المستشفى باتجاه مراكز الايواء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى