الحوادث

الداخلية تضبط معلمين الكيف والسلاح في أسيوط وأسوان ودمياط

قام قطاع الأمن العام بمُشاركة الأجهزة الأمنية بمديريات أمن (أسيوط – أسوان- دمياط) بتوجيه حملات أمنية بعدد من دوائر أقسام ومراكز الشرطة.

وأسفرت جهودها عن ضبط (32) قضية سلاح نارى.. ضُبط خلالهم (2 رشاش – 12بندقية آلية- 10 بنادق خرطوش – طبنجة – 17 فرد محلى – عدد من الطلقات مختلفة الأعيرة) بحوزة (32 متهم لـ 23 منهم معلومات جنائية”، وضبط (6) قضايا “إتجار” فى المواد المخدرة.. ضُبط خلالهم (1,180 كيلو جرام لمخدر الحشيش- كمية لمخدرى “الشابو ، الأفيون” – عدد من الأقراص المخدرة) بحوزة (7متهمين لـ 6 منهم معلومات جنائية، وتنفيذ 437 حكما قضائيا متنوعا.

وضبطت الاجهزة الأمنية، (3) قضايا “إتجار” فى المواد المخدرة.. ضُبط خلالهم (7,800 كيلو جرام لمخدر الحشيش- 4,300 كيلو جرام لمخدر البانجو- كمية لمخدر الهيروين – عدد من الأقراص المخدرة).. بحوزة (4 متهمين لإثنين منهم معلومات جنائية، وضبط (3) قطع سلاح نارى (3 فرد محلى وعدد من الطلقات، وتنفيذ 827 حكما قضائيا متنوعا، وضبط (5) قضايا “إتجار” فى المواد المخدرة والأسلحة النارية.. ضُبط خلالهم (7,750 كيلو جرام لمخدر الحشيش– 10 كيلو جرام لمخدر البانجو– 8 كيلو جرام لمخدر الهيدرو– كمية من مخدر الهيروين- 5 فرد محلى وعدد من الطلقات) بحوزة 5 متهمين( لـ 4 منهم معلومات جنائية).

تم إتخاذ الإجراءات القانونية ، وجارى إستمرار الحملات الأمنية.

«في جراج مهجور».. التفاصيل الكاملة لـ اغتصاب سائق لطفله في المعادي

عاقبت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس سائق «توك توك» بالسجن المشدد 6 سنوات لاتهامه بخطف طفلة والاعتداء عليها بمنطقة المعادي بالقاهرة.

صدر الحكم برئاسة المستشار حمدي السيد الشنوفي، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين خالد عبد الغفار النجار وأيمن بديع لبيب، الرئيسان بمحكمة استئناف القاهرة، وأمانة سر محمد طه.

وتضمن أمر إحالة المتهمين للجنايات، أن المتهم خطف المجني عليها، التي لم تبلغ من العمر 18 سنة ميلادية كاملة، بالتحايل، بأن نسج لها خيوط حيلة انطلت عليا، فاستدرجها إلى المكان المعد سلفًا لذلك قاصدًا من ذلك إقصاءها بمنأى عن أعين ذويها، كما أسندت النيابة العامة للمتهم، أنه واقع الطفلة «ش.س» 16 سنة، بغير رضاها بأن نزع عنها ملابسها عنوة واعتدى عليها على النحو المبين بالتحقيقات.

وشهدت المجني عليها في التحقيقات، أنه ومنذ حوالي ثلاثة أشهر سابقة على الإبلاغ وحوالي الساعة الثانية فجراً وحال سيرها متوجهة لمحل شهير بالمعادي لشراء وجبة الطعام لشقيقتها الصغرى تعرضت لمعاكسات من بعض الشباب يستقلون سيارة ويسيروا من خلفها.

وتابعت، أنها أثناء ذلك تقابلت مع المتهم والذي عرض عليها الصعود إلى “التوك توك” قيادته لإيصالها إلى حيث تريد وهدأ من روعها من أثر معاكسة الشباب لها، وقام بتوصيلها بالفعل إلى محل طعام بالمعادي وبعد أن أُخبرت من القائمين عليه أن تجهيز الوجبة يتطلب مدة عشر دقائق وكان المتهم ينتظرها خارج المحل فركبت معه إلى أن يتم تجهيز الوجبة.

وأكدت الطفلة في التحقيقات أنه حال سيرهما بالمعادي توجه المتهم إلى شارع مظلم وأوقف التوكتوك وهبط منه ليجلس بجوارها على المقعد الخلفي وحاول وضع يده على ظهرها إلا أنها نهرته ونزلت من التوكتوك وطلبت منه إرجاعها إلى حيث أخذها فوافق واستقلت معه “التوك توك” ثم طلب منها النزول لتكملة الطريق مشياً على الأقدام وحينذاك أدخلها إلى جراج مهجور بمنطقة مظلمة بالمعادي مكون من طابق واحد وقام بحملها ووضعها على شكائر أسمنت ملقاة بأرضية الجراج بعد أن نزع غطاء رأسها (طرحة) وربط بها على فمها وأضاء مصباح هاتفه المحمول واعتدى عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى