الخارجي

استشهاد 26 فلسطينياً في خان يونس

كتب- أحمد عبد العليم

أعلنت سرايا القدس في بيان لها أن مجاهديها يخوضون اشتباكات ضارية بالقذائف المضادة للدروع والأسلحة الرشاشة وقذائف الهاون مع قوات العدو المتوغلة في محاور التقدم شرق وشمال خانيونس منذ ساعات الصباح.
فيما ذكرت وسائل إعلام فلسطينية أنه تم رصد استشهاد 26 فلسطينياً في خانيونس جنوبي قطاع غزة منذ مساء أمس.
فيما نفذ سلاح الجو الإسرائيلي ضربات جوية استهدفت  100 موقع في جنوب قطاع غزة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وكانت اشتباكات بين المقاومة وجيش الاحتلال وقعت في خانيونس جنوبي قطاع غزة.

أعلنت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي عن حدوث خطأ تسبب في مقتل جنود للاحتلال بنيران صديقة.

وأفادت الإذاعة العبرية بمقتل جنديين في شهر نوفمبر الماضي بعد قصف دبابة إسرائيلية لأحد المبانى في غزة.

وأشارت إلى ان قوات الاحتلال قصفت المبنى ثم تأكد لاحقا أن داخله كتيبة وجنود للاحتلال مما أدى إلى مقتلهم.

وتتكرر مثل هذه الحوداث بشكل مستمر من الاحتلال وهو ما يظهر حجم التخبط في عمليات الاحتلال العسكرية ونقص في جمع المعلومات.

ونشرت وسائل اعلام فلسطينية صور لضباط صهاينة قتلى في صفوف جنود الاحتلال الاسرائيلي صباح اليوم في غزة.

أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني بحدوث قصف مدفعي إسرائيلي صهيوني على مقر الجمعية في خانيونس وهو المكان الذي يؤوي آلاف النازحين، مايشير إلى ترجيح كبير بسقوط جرحى وشهداء، وفق ماذكرت وسائل إعلام متفرقة.

قبل ذلك، قال المتحدث باسم الهلال الأحمر في غزة أن طواقم الدفاع المدني تواجه قيودا من الاحتلال أثناء أداء عملها وأنهم يعانون من تكدس الجرحى وشح المستلزمات الطبية ونفاد الوقود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى